فرو الى الله

اهرب إلى الصلاة إلى القرآن إلى النوم لكن لا تهرب إلى الناس فلو كان للعتابِ نتيجةٌ لما أسرّها يوسف في نفسِه ولو كان لمخالطةِ الناس في الحزنِ أثر لما تولى يعقوب عنهم ولو كان في البوحِ فرجٌ لما نذرتْ مريم أن لا تكلّم اليوم إنسياً انكسِرْ أمام الله فانكسارك أمامه استقامة !

sohan

تابع شات عجب

اترك تعليقاً